* نلنا الصفة الإستشارية في الامم المتحدة 1997

* الإتحاد منبر عالمي للمرأة المسلمة يوحد رؤاها وجهودها

* لدينا شراكات ذكية مع جهات محلية واقليمية ودولية ونسعي لافتتاح فروع للإتحاد في كل العالم .

* هدفنا أن تلعب المرأة المسلمة دوراً بارزاً في تحقيق التنمية المستدامة ونشر التسامح والتعايش بين الحضارات والأديان .*

أنشانا مكتبة متخصصة للمرأة لتساعد الإتحاد في تحقيق اهدافة المتمثلة في نشر الوعي بين المسلمات

 

 هى احدي النساء التي ولجت ساحات العمل العام منذ فترة ليست بالقصيرة وقدمت الكثير من الجهود في هذا المضمار ولم تستبق شيئاً ، طموحة ، ثابتة لفعل الخير ، لا تعرف في حياتها معنى للفشل ، أدمنت النجاح فكان حليفها بتوفيق من الله ومثابرتها وسعيها الدؤوب ، تعمل الآن  علي ترقية وتطوير وتقديم يد العون للمرأة عامة والسودانية خاصة ، منطلقة من مقعد االامين العام للإتحاد النسائي الإسلامي العالمي والذي أصبح على راسه نار بفضل الجهود المتضامنة والمتضافرة من كل قياداته ... ضيفتنا في هذه المساحة د. عفاف أحمد محمد أحمد حسين نالت العديد من الشهادات الأكاديمية العليا من جامعة الخرطوم وقد صقلتها بتجربة وخبرة متراكمة مما أهلها لتكون اهلا لهذا المقعد والذ ي أضافت إليه الكثير من المزايا الإيجابية ، جلسنا إليها وحاصرناها بالأسئلة فأجابت  بكل اريحية وصدر  رحب وخرجنا بافادات ثرة عن الإتحاد النسائي الإسلامي العالمي .

حوار : منى خوجلي

  تقلدت عدة مناصب أكاديمية فهلا تفضلت ببعض التفاصيل في هذا الخصوص؟

عملت استاذا مساعد ا للدراسات العليا بجامعة امدرمان الإسلامية و التدريس والاشراف على طالبات الدراسات العليا للماجستير والدبلوم العالي ،  استاذ بكلية الاقتصاد جامعة امدرمان الإسلامية ، مدير مركز تنمية قدارات اعضاء هيئة التدريس ، مدير الادارة العامة للتدريب والتطوير التربوي .

وماذا عن المهام العملية والتنفيذية ؟

تقلدت مدير ادارة التدريب والبحوث بالمجلس الاعلى للجودة الشاملة والامتياز برئاسة الجمهورية، مهندس زراعي ادارة التعاون الدولي ، مهندس زراعي قسم السياسات الزراعية ادارة التخطيط بوزارة الزراعة والغابات ، مهندس زراعي قسم المتابعة والتنفيذ ادارة التخطيط  .

وأين كانت د. عفاف قبل أن تصبح أميناً أمين عام للإتحاد ؟

نعم ترأست  شعبة السياسات لأقتصادية الامانة الاقتصادية و عضو القطاع الاقتصادي بالمؤتمر الوطني ولاية الخرطوم ، وأيضاً عملت  أمين أمانة التنمية الإقتصادية بالإتحاد العام للمرأة السودانية ، إضافة إلي أمين أمانة الإحصاء والمعلومات بالإتحاد العام للمرأة السودانية ، أمين الاحصاء و المعلومات و أمين أمانة المهنيات بامانة المرأة بالمؤتمر الوطني ولاية الخرطوم ، عضو اللجنة التنفيذية لجمعية المهندسات الزراعيات، عضو اللجنة التنفيذية لإتحاد المهندسين الزراعيين  .

حدثينا عن عضويتك بالمجالس والهيئات ؟

عضو مجلس جامعة السودان المفتوحة ، عضو مجلس إدارة مستشفى الولادة بامدرمان ،عضو مجلس ابحاث معهد الدراسات الإستراتيجية بجامعة امدرمان الإسلامية ، عضو مجلس ابحاث مركز الجودة والامتياز بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا ، ،عضو المكتب التنفيذي للإتحاد المهني لأساتذة الجامعات والمعاهدالعليا ،عضو المجلس الاستشاري للجنة الاختيار الاتحادية  ،عضو اللجنة التنفيذية لجمعية المهندسات الزراعيات.

.

من أين جاءات فكرة الإتحاد ؟

جاءات كتطور للمنظمة العالمية للفتيات المسلمات ومن اجل إيجاد منبر عالمي للمرأة المسلمة يوحد رؤاها وجهودها وإمكانياتها، ويتبنى قضاياها لإقامة مجتمع العدل والتكافل، اجتمعت في الخرطوم في العام 1996 وفود من خمس وستين دولة اسلامية ، توافقت على تأسيس "الإتحاد النسائي الإسلامي العالمي" كأول كيان يجمع شمل المسلمات في العالم افرادا ومنظمات.

لماذا أختير السودان مقر للإتحاد ؟

بما أن المبادرة لقيام الإتحاد جاءت من الأخوات السودانيات فقد تقرر أن يكون السودان هو دولة المقر وتم ترشيح البروفسير سعاد الفاتح البدوي كأول أمين عام للإتحاد ، وبعد ثلاثة سنوات من التأسيس حاز الإتحاد على الصفة الاستشارية بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي في الأمم المتحدة، وله أيضاً مناديب دائمين في كل من لجنة وضع المرأة بنيويورك، مجلس حقوق الإنسان بجنيف ، مكتب الأمم المتحدة بفينا.

ما هى أهداف تأسيسه ؟

وضع الإتحاد النسائي الإسلامي العالمي لنفسه أهدآفاً استراتيجية تؤدي إلى أن تلعب المرأة المسلمة دوراً بارزاً في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، نشر ثقافة التصافي والتسامح والتعايش بين الحضارات والأديان والثقافات المختلفة، السعي مع النساء المسلمات وغيرهن لتحقيق التقدم في كل مناحي الحياة مستنيرين بقيم وتعاليم الإسلام، نشر وتعميق الوعي لإظهار هوية المرأة المسلمة ومساعدتها لتجاوز الظلم ومناهضة الممارسات التي لا تتماشي مع قيم الدين وكرامة الإنسان ، تقوية اواصر التراحم والتسامح والتعاون بين النساء في كل أرجاء العالم، رفع المستوي الثقافي للمرأة وتعليمها وتدريبها ومساعدتها في سعيها لنيل حقوقها وبناء الأسرة وصولاً لقيام مجتمعات معافاة مستقرة، العمل مع نساء العالم لتمكين قيم العدالة والمساواة والأخلاق القويمة في المجتمع ونبذ الفرقة والاضطهاد، إسناد موقف ومكانة المرأة ومشاركتها في إحداث التنمية البشرية ، العمل متعاونة مع منظمات الامم المتحدة لتقوية دور المرأة السياسي والاجتماعي والثقافي ومشاركتها للقيام بدور أكبر في إحداث التنمية الإنسانية .

حدثنا عن الهيكل الوظيفي للإتحاد ؟

المؤتمر العام هو أعلى سلطة في الإتحاد ، يعقد كل ثلاثة أعوام ، يعنى بانتخاب الأمين العام ورئيس مجلس الأمناء وإقرار السياسات والخطط العامة ، وقد عقد سابقاً خارج دولة المقر في كل من ( اليمن ـ اندونيسيا ـ ماليزيا ـ لبنان ـ باكستان ) ، مجلس الأمناء  يتكون من 30 عضوا ، ًويعقد سنوياً  وكان اول اجتماع له في تركيا عام 1997م وبعد ذلك عقد في كل من اليمن ، إيران ، اندونيسيا  والذي تم فيه انتخابي  أميناً عاماً في العام 2015م ، الأمانة العامة وهي أعلى جهاز تنفيذي بالإتحاد ، يعمل تحت إدارة الأمين العام وإشرافة المباشر ، ويتولى مسئولية تنفيذ أهداف الإتحاد وفق ما يجيزة مجلس الأمناء ، ويتكون من عشرين عضواً يمثلون الأمين العام ونائبه ومساعديه بالأمانات المتخصصة ومسئولي المكاتب الإقليمية وهي  ( شمال أفريقيا ـ شرق أفريقيا ـ غرب أفريقيا ـ وسط أفريقيا ـ الشرق الأوسط ـ شرق وغرب أوربا ـ وسط آسيا ـ جنوب آسيا ـ شرق آسيا ـ استريا ) يستمر عملها لمدة ثلاث سنوات ، كذلك اللجان الدائمة والمجالس الإستشارية  تكون المجلس الإستشاري  في عام 2015م  برئاسة بروف/ عبد الرحيم علي يضم عشرين  عضواً ، ويعقد مرتين في السنة .

وهل هناك أفرع للإتحاد بدول العالم ؟

تمتد الأفرع القطرية بالنسبة للإتحاد في كل من باكستان ، سيريلانكا، كشمير، اندونيسيا، ماليزيا، تايلاند، فلسطين، الأردن، موريتانيا، العراق، اليمن، النيجر، نيجريا، مالي، ساحل العاج ، الكاميرون، تنزانيا، ملاوي ، تشاد، بوركينا فاسو، يوغندا، البانيا، وكذلك بدأت الإجراءت لافتتاح الأفرع في السنغال ، ولبنان ، جزر القمر ،الصومال ،توغو ،غانا .

علمت أنه  كان لديكم فكرة لانشاء مجلس للعالمات المسلمات هل نفذت الفكرة ؟

 نعم المجلس العالمي للعالمات المسلمات  تأسس في العام 2000 وله أفرع في كل من (السودان ، المغرب ، اليمن ، اندونيسيا ، ماليزيا ، لبنان )  .

هل للإتحاد شراكات مع منظمات نظيرة ؟

للاتحاد شراكات ذكية مع جهات محليه وإقليمية ودولية، فقد تم توقيع مذكرة تفاهم بين الاتحاد النسائي الإسلامي العالمي ومفوضية الإتحاد الأفريقي لتعزيز التعاون والتنسيق بين الطرفين، كما نال عضوية الندوة العالمية للشباب الإسلامي ومنظمة الدعوة الإسلامية.

ماهي مناشط الفروع الخارجية ؟

مناشط الإتحاد كثيرة لكن لابأس أن نذكر منها في ماليزيا تم تنفيذ ورش حول التغلب على المشاكل الإجتماعية والإقتصادية للمجتمعات الفقيرة، وتنمية مهارات النساء في المراكز الإجتماعية ، وفي تايلاند اقيمت دورات  تدريبة  حول المعرفة الإسلامية والدعوة للدخول للدين الإسلامي في اوساط السجون وأفراد القوات النظامية والسجون  وتقديم دعم للسجون كما قدمت شهادات للدارسين، ومحاضرات في تعليم الأطفال وتدريبهم ، وفي دولة رومانيا اقيم معرض للكتاب ، وأيضاً  أقيم معرض تعليمي في سريلانكا،الاحتفال باليوم العالمي للحجاب وهو نشاط دائم  تحرص علية  كل فروع الإتحاد وخصوصاً باكستان ومشروع قوارير ومشروعات صغيرة لتمكين  المرأة ومدرسة أنسام  بباكستان  وأيضاَ اقيم دورة تدريبة  في تشاد واندونيسيا نشطة جداً في كثير من النشاطات وهي التي انشاءات المجلس العالمي للعالمات  .

وكذلك ونظم الإتحاد عدد من المؤتمرات داخلياً: المؤتمر التفاعلي لقضايا المرأة المعاصرة وحوار الحضارات، المؤتمر العام السابع  نحو إمراة مبادرة  ، وخارجيا : مؤتمر تأسيس وتفعيل اقليم شرق ووسط إفريقيا ، مؤتمر تأسيس وتفعيل اقليم غرب إفريقيا وقد استضافة كل من اندونيسيا وماليزيا ولبنان واليمن وتركيا وباكستان العديد من المؤتمرات الخاصة بلاتحاد .

هل لديكم مشاركات خارجية وداخلية  ؟

نعم شاركت في المؤتمر التاسع للنساء الافريقيات بالبرلمان الافريقي بجمهورية مصر ، ملتقى الرائدات في العالم الإسلامي بدولة "تركيا"، احتفال هيئة التنسيق لمجالس التعليم الخمسة والثلاثون بإندونيسيا ، وقمت بزيارة لرئيس قسم المرأة بحزب العدالة والتنمية بتركيا في إطار فتح فرع الإتحاد ، والتقيت مع  السيدة "هند ديبي" حرم الرئيس التشادي والتي تم اختيارها رئيساً فخرياً للاتحاد  .

وكذلك عقد الإتحاد عدد من المنتديات والمناشط (بدولة المقر) منها على سبيل المثال لا الحصر : منتدى الهجرة القسرية وأثرها على المرأة والطفل ، المواثيق والاتفاقيات الدولية الخاصة بقضايا المرأة ، قوانين الاحوال الشخصية في الدول الإسلامية ، التناول الإعلامي لقضايا المرأة ،قضايا المرأة في مناطق النزاع .

وفي المقابل هل تم زيارات للإتحاد بمقره بالسودان ؟

نعم تشرف الإتحاد بعدد  من الزيارات زيارة السيدة حسمة محمد علي  حرم د. مهاتير محمد الرئيس الأسبق لدولة ماليزيا  ورئيس منتدى كوالالمبور ، السيدة كاثرين أشويا المدير التنفيذي لسيدات الأعمال لمنظمة الكوميسا ، السيد روجيه أنكودو دانق رئيس البرلمان الأفريقي وعائشة عبد الله مسئول الشئون السياسية بالإتحاد الافريقي ، د.خالد العجيمي  الأمين العام للندوة العالمية للشباب الإسلامي ، على كورت رئيس اتحاد المنظمات الإسلامية الاهلية .

ماهي رؤيتكم المستقبلية للإتحاد النسائي الإسلامي العالمي ؟

 رسالتنا  نحو مجتمع إسلامى نسائى متطور تسوده قيم العدالة والمساواة والأخلاق ، عن طريق فتح فروع للإتحاد فى كل العالم بالتركيز على مناطق الأهمية والعمل على خلق علاقات مع كافة المؤسسات والمنظمات الدولية والإقليمية والسعى لمضاعفة تمكين المرأة فى المنظمات الدولية والإقليمية والأمم المتحدة وتوطيد العلاقات مع القيادات والكيانات النسائية فى العالم وخلق شراكات معها وتأسيس منظومة إعلامية للإتحاد تعتمد على الإعلام الإلكترونى والقنوات الفضائية ووكالات الأنباء وتشكيل مجموعات نسائية من كل العالم ومن مختلف الأديان وذلك لدعم قضايا المرأة والطفل ولمناهضة الأفكار الهدامة وقيام المراكز الثقافية ومراكز التدريب والتأهيل وقيام منابر ومحافل نسائية عالمية تساعد على التجمع وعمل وإنشاء روابط متخصصة في كافة المجالات .

هل الإتحاد حقق العالمية المطلوبة ؟

إلى حد ما حقق العالمية والإنتشار ولكن اقل من طموحاتنا الآن الإتحاد في  35 دولة منها الدول الافريقية والاسيوية وعربية ونتمني أن تكون فروع الإتحاد في كل من الامريكتين واستراليا والدول الاوربية .

ماهي التحديات التي تواجه الإتحاد ؟

من بين التحديات التواصل بين فروع الإتحاد وإن كان استخدام وسائل التواصل الإجتماعي يسهل على الجميع التواصل ومازالت هناك مشكلة التواصل الفاعل بين عضوات الإتحاد في بعض الدول ومن بعض المشاكل أيضاً التمويل للانشطة العالمية تعتمد كثير من دول الإتحاد  من الدول الأفريقية على التمويل من دولة المقر.

هل توجد لديكم مكتبة ؟

لأهمية المعلومة في تحقيق التنمية والمستدامة تم إنشاء مكتبة متخصصة في مجال المرأة لتساعد الإتحاد في تحقيق أهدافه المتمثلة في نشر الوعي بين المسلمات ، وتوصيل رسالته الداعية لإعداد المرأة وتطويرها ورفع قدراتها وإبراز هويتها وتنميتها ثقافياً وحضارياً .    

د. عفاف مع كثرة مهامك هذه كيف توفقين بين البيت والعمل ؟

الحمد لله أبنائي  كبروا وقلت المسئوليات في البيت كاشراف على الاطفال بعضهم تزوجوا وبعضهم تخرجوا وهم  يحملون معي مسئولية البيت فأنا شبه مفرغة  للعمل.