لقد تــــم الاجتمـــــاع اليوم الاثنين الموافق 23 أبريل 2018 في تمام الساعة الحادية عشراً صباحاً بالسيـد المشـــيـــر / عبد الرحمن سوار الذهب بمكتبه بمقر منظمة الدعوة الإسلامية

 

بحضور كل من الشيخ / عبد الله مكي – رئيس مجلس أمناء منظمة رعاية الطلاب الوافدين والأمين العام للاتحاد النسائي الإسلامي العالمي د. عفاف أحمد محمد والأستاذة / نازك محمد  عثمان م. أ .ع للعلاقات الخارجية بالاتحاد .

 

تم افتتاح الاجتماع بتقديم نبذة تعريفية عن الاتحاد النسائي الإسلامي العالمي وأنشطته وفروعه والمكاتب الإقليمية وبعض المشاكل التي تؤدى إلى عرقلة مسيرة بعض الفروع، وتم مناقشة الخطة الإستراتيجية للمرحلة القادمة ولابد من تكاتف الدول الأخرى . 

 

دارت وقائع الاجتماع عن ضرورة وجود مكاتب ووجود للاتحاد بالخليج العربي وضرورة تعزيز دور النساء الأفريقيات في هذه الدول ، وركزت على قطر نسبة لحرصها على الانفتاح على العالم في ظل الظروف الراهنة .

 

وبعد نقاش مستفيض توصل الاجتماع الي عدة آراء  كالآتي :

 

·        ضرورة التواصل مع الشيخة / موزة من خلال إرسال خطاب من الاتحاد وخطاب تزكية من مكتب المشير / عبد الرحمن سوار الذهب لطرح الأفكار والرؤي الخاصة بالاتحاد .

 

·        بعد الموافقة من الخارجية السودانية ارسال خطاب للسفير السوداني لدى قطر والاتصال بالشيخة / موزة وتقوية العلاقات بين البلدين .

 

·        التواصل مع مكتب الأميرة مباشرة وطرح الرؤي والأهداف الخاصة بالاتحاد .

 

·        إرسال خطتب للسيد / وزير الخارجية مرفق بخطاب تزكية من السيد المشير .

 

·        إرسال الخطابات الرسمية .

 

·        توضيح أهداف الاتحاد ورؤيته المستقبلية والتي تتوافق  مع المجالات التي تعمل فيها منظمة الشيخة / موزة .

 

·        اقتراح التواصل مع منظمة التعاون الإسلامي - المملكة العربية السعودية .